الافتتاحية

للتسجيلبالمؤتمر الدولي

للتخطيط للمواعيد المهنية

لاكتشاف المشاريعالاستثمارية في تونس

edito-ar

تونس ديمقراطية سائرة نحو التنمية الشاملة والمستدامة

بعد أربعة أعوام من المشاورات والجهود المدعومة من طرف المجتمع الدولي، تبدو عملية التحول السياسي على المسار الصحيح. ففي نهاية 2014 تمّ تنظيم أول انتخابات حرة أفضت إلى إرساء مؤسسات ديمقراطية على المستوى الوطني.

بداية من ربيع 2015 ، أطلقت الحكومة التونسية عددا من المشاورات مع كافة الأطراف المعنية على الصعيد الجهوي والوطني بهدف تحديد منوال مدمج ومستدام للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، فأتى مخطط التنمية 2016-2020 كتتويج لهذه العملية.

تلتزم الحكومة التونسية بالقيام بعدد من الإصلاحات الهيكلية بغية التوصل إلى فعالية أفضل وتشجيع تطوير الاستثمار الخاص. ويهدف المخطط أيضا إلى الرفع من جاذبية الاقتصاد من أجل تعزيز الدور المحرك للقطاع الخاص في تحقيق النمو وتشجيع الاستثمارات الوطنية والدولية. سيسمح تطبيق هذه الخطة لا سيما من خلال رصد استثمارات بمبلغ 60 مليار دولار منها 25 مليار دولار من المشاريع العمومية ومؤسسات القطاع العام، بتسريع النمو وتوفير 400 ألف فرصة شغل خلال مدة المخطط التنموي. تدعو الحكومة التونسية للنهوض بهذا المنوال الجديد، كافة القوى الحية الوطنية والمجتمع الدولي على أعلى مستوى إلى مؤتمر سينعقد يومي 29 و 30 نوفمبر 2016 في تونس.

للتسجيلبالمؤتمر الدولي

للتخطيط للمواعيد المهنية

لاكتشاف المشاريعالاستثمارية في تونس